أخبار عاجلة
/ / اهم ما تناولته الصحف الاجنبيه

اهم ما تناولته الصحف الاجنبيه



اهتمت الصحف الدولية الصادرة، الأربعاء، بطائفة متنوعة من آخر المستجدات برز منها الملف السوري وتصريح لوزير
الخارجية البريطاني، ويليام هيغ، بأن بريطانيا "قد" تسلح ثوار ليبيا، وقضية "مسرب الأسرار الأمريكية" بجانب تقارير أخرى. 
التلغراف
"ويليام هيغ: ما زال باستطاعة بريطانيا تسليح الثوار السوريين" بهذا العنوان تناولت الصحيفة البريطانية تصريح لوزير الخارجية أدى لاتهام الحكومة، وعلى أعلى المستويات، بالارتباك في هذا الصدد، فالتصريحات تخالف تقارير نشرت مطلع هذا الأسبوع تزعم بأن رئيس الوزراء، ديفيد كاميرون، معارض للخطوة، وذلك بعدما نصحه قادة عسكريون بأن إمداد ثوار سوريا بصواريخ وأسلحة خفيفة لن يغير في واقع الأزمة بأي شكل من الأشكال.
وخلال كلمة له أمام لجنة برلمانية، لم يستبعد هيغ إرسال أسلحة لقوات المعارضة، رغم مخاوف من احتمال وقوعها في "الأيدي الخطأ"، ورد قائلاً تحت إلحاح برلمانيين بأن الحكومة "لم تتخذ قرارا بإرسال أسلحة للمعارضة السورية، وبالموازاة، لم تستبعد أي خيار.. فأي تقارير بأنا استبعدنا أي شئ غير صحيحة."
ديلي ميل
تناولت الصحيفة البريطانية أساليب التصفيات البشعة التي اتبعها تريفينو موراليز،  أحد كبار قادة "كارتل" المخدرات في المكسيك، الذي عرف عنه "قليه" لضحايا أحياء في براميل زيت ساخن، واشتهر موراليز، المكنى بـــ"زي-40"، بـ"مذابحه الجماعية"  وقتل فيها 72 مهاجراً عام 2010 وما لا يقل عن 192 آخرين عام 2011 .
ورغم ما يعرف عن أساليب التصفية الدموية المتبعة بين عصابات المخدرات المكسيكية خلال"حروب الكوكايين" إلا أن "زي-40"، الذي كان يقود عصابة "زيتاس"، كان استثنائياً في وحشيته، فلقد عرف عنه "طبخ" أعدائه أحياء في براميل الزيت الساخن، وكان يأمر بذبح، وشنق وتصفية خصومه وكل من يعترض سبيل شحنات مخدراته إلى الولايات المتحدة.
واشنطن تايمز
بعنوان: "هل أنا أسف على ما قمت به؟ لا وحق الجحيم" كان هذا تصريح جندي "المارينز"، جوزف شابلين،المتهم بـ"التبول" في جثث قتلى عناصر تابعة لطالبان في أفغانستان عام 2011، مؤكداً بأنه سيعيد الكره مجددا، إن اتيحت له الفرصة."
وأصبحت الحادثة التي نشر فيديو لها العام الماضي في موقع يوتيوب، أحد أبرز عناوين وسائل الإعلام الدولية، كما أثار مخاوف من أن ينقلب الجنود الأفغان على مدربيهم من القوات الدولية.
وقال شابلين في تصريح لقناة "دبليو اس أو سي": "أنا آسف ربما على النتيجة التي ربما نجمت جراء ذلك على المارينز.. لكن هل أنا نادم على فعلها؟ بحق الجحيم لا"، مضيفاً "هؤلاء هم نفس الأشخاص من يقتلون عائلاتنا وأشقائنا."
مونتريال غازيت
رصدت الصحيفة الكندية تطورات ملف موظف وكالة الأمن القومي الأمريكي السابق، إدوارد سنودن، بعيد إعلانه عن التقدم بطلب للجوء سياسي مؤقت في روسيا وتصريحات الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، في هذا الشأن قال فيها إنه حذره من أي تصرفات قد تضر العلاقات الروسية - الأمريكية.
وقال بوتين خلال زيارة قام بها لمدينة شيتا بسيبيريا، الأربعاء: "لقد حذرنا السيد سنودن من أن تصرفات من جانبه قد تضر العلاقات الروسية الأمريكية، فهي غير مقبولة."


عن الكاتب :

عبيرالرملى

بقلم رئيس التحرير : عبير الرملى

الموضوع السابق :إنتقل إلى الموضوع السابق
الموضوع التالي :إنتقل إلى الموضوع القادم

‏ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

رئيس التحرير/ عبير الرملى